بيان مشترك

الهيئة الوطنية للمحامين بموريتانيا 
الهيئة الوطنية للمحامين بتونس
إتحاد هيئات المحامين بالجزائر

                                                                                             بيان مشترك



 إن الهيئات الثلاثة اعلاه المجتمعة بمقر الهيئة الوطنية للمحامين الموريتانيين بنواكشوط بتاريخ 07.12.2017 في أعقاب اختتام الدورة الخامسة و المسابقة الدولية لمرافعات حقوق الإنسان و تمسكا منها بالثوابت الوطنية لشعوبها و بالقضية المصيرية للأمة الإسلامية و العربية المتمثلة في القضية الفلسطينية عموما و ما تعلق منها بالقدس الشريف خصوصا و أمام الصمة المريب للأسرة الدولية عامة و الأنظمة الإسلامية و العربية خاصة .
                                                      
                                                       تقرر ما يلي :
- تشجب و ترفض القرار الذي اتخذه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المتمثل في نقل السفارة الأمريكية إلى القدس باعتبارها عاصمة لإسرائيل ذلك أن هذا القرار جاء خرقا لكل القوانين و المواثيق الدولية و كل الشرائع السماوية .
- تتمسك و تأكد على أن القدس الشريف ستبقى عربية إسلامية عاصمة لدولة فلسطين .
- تدعو الحكومات العربية و الإسلامية عموما و حكومات بلدانها خصوصا إلى إعادة النظر في العلاقات مع الولايات المتحدة الأمريكية خدمة للقضية الفلسطينية و انتصار للمدينة المقدسة .
تدعوا كافة هيئات المحامين و منظمات حقوق الإنسان الإقليمية و الدولية إلى اتخاد موقف موحد من هذالقرار و الضغط من أجل الرجوع عنه و تمكين الشعب الفلسطيني من حقوقه المكرسة بموجب المواثيق و القوانين الدولية