صفحة النقيب

بسم الله الرحمن الرحيم 

الحمد لله الذي وفقنا في انجاز هذا الموقع الإلكتروني الجديد ‚ خدمة للزميلات الكريمات و الزملاء الأكارم ‚ و ذلك في اتخاذه صرحا للعمل و  مستودعا للعلم و جسرا للتواصل و الإبداع 
زميلاتي زملائي إن المحاماة مدرسة و أساتذتها الأخلاق و الأعراف المهنية
 
فلنكن جميعا أوفياء لأساتذتنا 
و أنهي كلمتي بآيات محكمات من ذكر الله العزيز الحكيم
لقوله تعالی :
يا بني إنها إن تك مثقال حبة من خردل فتكن في صخرة أو في السماوات أو في الأرض يأت بها الله إن الله لطيف خبير (16) يا بني أقم الصلواة و أمر بالمعروف وانه عن المنكر و اصبر علی ما أصابك إن ذلك من عزم الأمور (17)
ولا تصعر خدك للناس و لا تمش في الأرض مرحا إن الله لا يحب كل مختال فخور (18) و أقصد في مشيك و اغضض من صوتك إن أنكر الأصوات لصوت الحمير (19) ألم تروا أن الله سخر لكم ما في السموات و ما في الأرض و أسبغ عليكم نعمه ظاهرة و باطنة و من الناس من يجادل في الله بغير علم و لا هدی و لا كتاب منير .

صدق الله العظيم وفقنا الله جميعا لخدمة البلاد و العباد
 الأستاذ عثماني محمد
محامي لدی منظمة سيدي بلعباس

قرار محكمة العليا
اذا كانت القاعدة العامة تقتضي عدم الاختصاص لمحكمة الجنح والمخالفات بالنظر في الدعوى المدنية التابعة للدعوى الجزائية عند حكمها ببراءة المتهم فإن الأمر بخلاف ذلك أمام محكمة الجنايات طبقا للمادة 316 فقرة2 من ق ا ج التي تجيز للمدعي المد ني في حالة البراءة أن يطالب بتعويض الضرر الناشئ عن خطأ المتهم الذي يخلص من الوقائع موضوع الاتهام قرارالفرفة الجنائية الأولى جويلية 85